أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / نواذيبو: ندوة حول الآثار السلبية للعنصرية والكراهية

نواذيبو: ندوة حول الآثار السلبية للعنصرية والكراهية

احتضن فندق الجزيرة في مدينة نواذيبو ليلة البارحة ندوة تحت عنوان العنصرية وخطاب الكراهية “الآثار السلبية على الفرد والمجتمع” منظمة من طرف وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي في إطار أنشطة الإحياء الرمضاني للعام ١٤٤٠هجرية.

ويأتي تنظيم الندوة سعيا إلى إنارة الرأي العام الوطني بخطورة هذا النمط المشين ومناقضته في جوهره لمقاصد الشريعة الإسلامية الغراء وللأخلاق والقيم الفاضلة التى ظلت بارزة لشعبنا المسلم الأصيل.

وأكد وزير الشؤون الاسلامية والتعليم الأصلي السيد احمد ولد اهل داود في كلمة له بالمناسبة ان بلادنا قطعت بفضل الحنكة السياسية الحكيمة لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، أشواطاً معتبرة في سبيل كبح العنصرية وخطاب الكراهية وتقليص الفوارق الاجتماعية .

وأضاف ان محاربة هذه الظاهرة تمت من خلال منظومة تشريعية وإجرائية فعالة وهو ما تجسد بجدارة من خلال مانشهده اليوم من وحدة وحرية ومساواة وانسجام.

وابرز الوزير ما للعنصرية وخطاب الكراهية من تأثير سلبي على تقدم الشعوب ورفاهيتها وتوطيد لحمتها الوطنية مشيرا إلى ان الإسلام سباقاإلى نبذ العنصرية والكراهية وترسيخ قيم العدالة والمساواة وتكريم الإنسان .

وبين الوزير أن التنامي العالمي لهذه الظاهرة الخطيرة دفع بلادنا إلى التصدى لها بكل حزم وعزم وترسيم مقاربة حية لحماية وصيانة كافة أفراد مجتمعنا من تداعياتها الفتاكة.

وشهدت هذه الندوة مداخلات من طرف بعض المفكرين والفقهاء حول تحليل عوامل هذه الظاهرة من حيث الأسباب والعلاج وموقف الشرع والقانون منها والانعكاسات السلبية على الفرد والمجتمع.

جرى افتتاح الندوة بحضور والي داخلت نواذيبو السيد محمد ولد احمد سالم ولد محمد راره ورئيس سلطة منطقة نواذيبو الحرة السيد احمدو تجاني اتيام والمنتخبين وممثلي السلطات الادارية والأمنية في الولاية وجمع من الفقهاء والأئمة في المدينة

شاهد أيضاً

وزير الصحة يتفقد المركزية لشراء الأدوية والمستلزمات الطبية

أدى وزير الصحة الدكتور نذير ولد حامد اليوم الثلاثاء في نواكشوط زيارة تفقدية للمركزية لشراء …