أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / رئيس الجمهورية يستقبل وزير الداخلية الإسباني

رئيس الجمهورية يستقبل وزير الداخلية الإسباني

استقبل فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني صباح اليوم الجمعة بالقصر الرئاسي في نواكشوط، السيد فرناندو كراند مرلاسكا كوميز، وزير الداخلية الإسباني، الذي يزور بلادنا حاليا رفقة السيدة ايلفا جوهانصون مفوضة الاتحاد الأوروبي للشؤون الداخلية ووفد هام.

وأدلى الوزير الاسباني بعيد اللقاء للوكالة الموريتانية للأنباء بتصريح قال فيه ” شكرا جزيلا لفخامة رئيس الجمهورية، أود في البداية ان انقل تحيات رئيس الحكومة الاسبانية الذي يحتفظ بذكريات طيبة من سفره إلى موريتانيا يوم 29 يونيو، وفي هذا الصدد ، فان اسبانيا تولي اهتماما بالغا لعلاقاتها الاستراتيجية مع موريتانيا، تلك العلاقات المتينة والعميقة القائمة على شبكة قوية من المصالح المشتركة والأهداف المتقاسمة .

إن علاقاتنا ليست فقط علاقات اقتصادية وتجارية وثقافية ولكنها تشمل قضايا من صميم اختصاص وزارة الداخلية الاسبانيية التي أقودها ، فهناك قائمة واسعة من العوامل تجعل من بلدينا شركاء وحلفاء علاوة على علاقات الصداقة والجوار.

وتترجم زيارتي الحالية لموريتانيا إرادة حكومتي في مواصلة تعميق برنامجنا المشترك، وأصر في هذا الصدد على تثميني لنوعية الاستقبال الذي حظينا به والصراحة التي طبعت مباحثاتنا مع رئيس الجمهورية والوزير الأول ووزير الداخلية واللامركزية والطبيعة الإيجابية والاخوية التي اكتنفت تلك المباحثات التي تعززها شراكة نثمنها ونعمل دائما أن تشكل عامل تقارب بيننا.

علاوة على ذلك فإن إسبانيا تثمن حضور مفوضة الشؤون الداخلية للإنتحاد الاوروربي معنا اليوم مما سيعزز الرسالة التي نحملها والتي ليست إلا العمل المشترك من أجل مواجهة مجمل التحديات التي نواجهها”.

وقال وزير الداخلية إنه نقل لرئيس الجمهورية شكر إسبانيا على إرادته من أجل العمل لصالح شعبينا الصديقين ، وأكدت له في هذا الصدد أننا نتقاسم هذه الإرادة.

وبدورها شكرت السيدة ايلفا جوهانصون مفوضة الاتحاد الأوروبي للشؤون الداخلية، التي حضرت اللقاء في تصريح لها بالمناسبة، فخامة رئيس الجمهورية على الترحيب الحار وعلى الجو البناء الذي اكتنف اللقاء ، معبرة عن امتنانها للوزير الأول ووزير الداخلية واللامركزية.

وأضافت إنها مسرورة بهذه الفرصة التي مكنتها من السفر مع وزير الداخلية الاسباني باعتبار مهمته في موريتانيا من أولويات الاتحاد الأوروبي ، مما سيمكن من المشاركة مع دول محورية في مجال محاربة الهجرة غير الشرعية .

وقالت إن ذلك يدخل في إطار خطة استراتيجية لمدة مائة يوم تم رسمها بالتعاون مع عدة دول إفريقية . وأبرزت أن هنالك توجها من الاتحاد الاوروبي لتخصيص مبلغ 48 مليون أورو من مجمل برامج التنمية من أجل تعبئة الموارد لدعم موريتانيا في مجال التنمية منها 12 مليون أورو سيتم تخصيصها لدعم جهود موريتانيا في مجال برنامج الصحة لمواجهة كوفيد 19 في نوفمبر المقبل ، وذكرت بتعهد الاتحاد الأوروبي بإكمال طريق نواكشوط روصو الذي يمثل أهمية كبيرة بالنسبة لموريتانيا ، مؤكدة مواكبة الاتحاد الاوروبي لجهود موريتانيا في مجال التنمية.

جرت المقابلة بحضور الدكتور محمد سالم ولد مرزوك وزير الداخلية واللامركزية والسيد محمد أحمد ولد محمد الأمين،مدير ديوان رئيس الجمهورية والسيد محمد محمود ولد لمات مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية والسيد هارونا اتراوري مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية وسعادة البروفسور كان بوبكر سفير موريتانيا المعتمد لدى أسبانيا وسعادة السيد جسيس سانتوس إكوادو سفير اسبانيا المعتمد لدى موريتانيا وسعادة السيد جاكومو ديرازو السفير مندوب الاتحاد الأوربي في موريتانيا .