أخبار عاجلة
الرئيسية / آخر الأخبار / أزمة عطش حادة في مقاطعة بئر أم اكرين

أزمة عطش حادة في مقاطعة بئر أم اكرين

تعيش مقاطعة بئر ام أكرين بولاية تيرس الزمور شمال البلاد أزمة عطش حادة منذ عدة أشهر بسبب ملوحة الآبار وندرة المياه الصالحة للشرب، فيما يناشد السكان الرئيس محمد ولد عبد العزيز التدخل لرفع المعاناة عنهم.

 

وتقول مصادر الأخبار إن الشركة الوطنية للماء SNDE عمدت إلى استجلاب صهريج ينقل الماء المالح من الآبار الموجودة داخل المدينة إلى محطة تحلية المياه الوحيدة بالمقاطعة والتي تعمل بالكهرباء.

 

غير أن خدمة الكهرباء تشهد هي الأخرى انقطاعات متكررة منذ فترة مما يزيد من حدة الأزمة، رغم أن شركة الكهرباء تسعى لمد خطوط الكهرباء إلى الحي المعروف شعبيا بحي عزيز.

 

وسبق لمدينة بئر أم اكرين أن عاشت أزمة عطش العام الماضي، حيث تم التغلب عليها باستجلاب المياه عبر الصهاريج من بئر حاسي لوقر الذي يبعد 110 كم شرق المدينة.

 

ويصل عدد المسجلين على وثائق وكالة سجل السكان في مقاطعة بئر أم اكرين 19 ألف نسمة وعدد المصوتين 6000.

 

شاهد أيضاً

وزير الصحة يتفقد المركزية لشراء الأدوية والمستلزمات الطبية

أدى وزير الصحة الدكتور نذير ولد حامد اليوم الثلاثاء في نواكشوط زيارة تفقدية للمركزية لشراء …